بحث حول الاسهم
الأسهم، ومفردها سهم،وهو مصطلح يستعمل بكثرة بسوق الأسهم المالية أو ما يعرف بالبورصة. تمثل ملكية في شركة ما، ويتم الاشارة إليها أحيانا بمصطلح حصة في شركة. تاريخيًا، تميل الأسهم إلى الارتفاع في القيمة بمرور الوقت. كما أنها تتمتع بفرصة لتحقيق أداء أفضل من أنواع الإستثمار الأخرى على المدى الطويل. ورغم ذلك فإن الأسهم تكون عرضة لتقلبات سعرية أكبر من الادوات المالية الأخرى.
المتاجر في الأسهم يكون أحد أثنين إما مستثمر أو مضارب. فالمستثمر هو الذي يشتري سهم شركة ما بعد أن يطّلع على أداء الشركة و التعرف على خدماتها وقوة منتجاتها، ويطّلع على قوائمه المالية الفصلية (ربع، نصف سنوي) والقوائم المالية في ختام السنة المالية. يقوم بالمقارنة بين أداء الشركة في فترات سنوية مختلفة أو بين أداء الشركة و شركة منافسة لها. هذا الأسلوب يُسمى بالتحليل الأساسي (Fundemtal Analysis). من يتّبع هذا الأسلوب هو من يريد جني أرباح من توقعة بارتفاع السهم خلال عدة شهور أو سنين أو حتى يتقاضى أرباح من الشركة مقابل حمله لسهم الشركة. واستراتيجية إقتناء السهم بهذه الطريقة تسمى الشراء والاحتفاظ (Buy and Hold) أي امتلاك السهم وبقائة في المحفظة الاستثمارية لفترة.
الصنف الثاني من المتاجرين بالأسهم هو المضارب، وهو من يُحلل السهم باستخدام الرسم البياني الخاص بأداء السهم. لا يلتفت المضارب إلى منتجات وخدمات الشركة ولا إلى القوائم المالية في الغالب. كل ما يهتم به هو حركة السهم التي تتضح من خلال الرسم البياني. و هذا النوع من التحليل يُسمى بالتحليل الفني (Technical Analysis). والمضاربون ينقسمون لأقسام منهم المضارب المتأرجح (Swing Trader) والمضارب اليومي (Day Trader).
هناك اختلاف بين الأسهم التجارية والسندات، حيث أن الأسهم تعتبر مشاركة في ملكية الشركة الصادرة للسهم بينما السندات تعتير دين على الشركة لصالح حامل السند.
و يوجد نوعين من الأسهم
• سهم عادى
• سهم ممتاز
الأسهم العادية Common stocks, و يطلق عليها أيضا الأسهم المعتادة و هي كما يشير اسمها الأكثر شيوعا من نوعي الأسهم و هي مصدر أساسي من مصادر التمويل للشركة, وهذا السهم يكون كل المساهمين فيه لهم نفس الحقوق في الأرباح وفي التصويت فلا يتميز أي مساهم على الآخر
و للسهم العادى 3 قيم :
1. قيمه أسميه, و هي المكتوبة على الصك
2. قيمه دفتريه, و هي مساوية للقيمة الاسمية الا في حالة وجود أرباح محتجزه و يكون نموها حسب نمو الأرباح المحتجزه
3. قيمه سوقيه, و تتحدد حسب قوى العرض و الطلب
كيفية المحافظة على مكاسب السهم العادى
• زيادة الأيراد من خلال رفع الكفائه التشغيليه و التسويقيه
• ترشيد المصروف عن طريق ترشيد عناصر القيمة المضافة (مثل الايجار و الأجور و الإهلاك و الفوائد) بالاضافه إلى المواد
• ترشيد الأموال المستثمرة مع تصفيه المتهالك منها من خلال تحسين إدارة المخزون و إدارة المدين و إدارةالنقدية
سهم ممتاز
السهم التفضيلي Preferred stock يختلف عن السهم العادي بأنه يتميز بتحديد عائد ثابت يحصل عليه صاحب السهم التفضيلي قبل إجراء أي توزيعات يحصل عليها المساهمون العاديون أو أصحاب الأسهم العادية، وبعد ذلك تحصل معهم على نصيبها من الأرباح سواءً بسواء.
و في حال عدم تحقيق الشركة لربح يغطي مقدار التوزيعات التي يجب أن يحصل عليها حامل السهم الممتاز فان حقه لا يسقط و لكنه قد يؤجل إلى سنوات قادمة.
أما في حال افلاس الشركة فان حامل السند أو الدين بكافة أشكاله هم أول من يحصل على حقهم من تسييل أصول الشركة ثم حاملوا الأسهم الممتازة و في نهاية الأمر حاملوا الأسهم العادية.
و صاحب السهم الممتاز لا يكون له قوة تصويتية و ذلك لعدم تحمله نفس المخاطرة كما حامل السهم العادي.


منقول


fpe p,g hghsil fdj